منتدى د.أحمد فرج لعلوم ودراسات المعلومات
مرحبا بك زائرا ومشاركا فعالا في موضوعات المنتدي
منتدى د.أحمد فرج لعلوم ودراسات المعلومات

منتدي متخصص في علوم ودراسات المعلومات
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 .. التعاون والتنسيق بين المكتبات ومراكز المعلومات ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
** ألـمـاس نـادر **



عدد الرسائل : 119
Localisation : السعودية
تاريخ التسجيل : 20/03/2008

مُساهمةموضوع: .. التعاون والتنسيق بين المكتبات ومراكز المعلومات ..   السبت مايو 10, 2008 2:39 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


تعتبر المكتبه بانها عباره عن مؤسسة علميه ثقافية تربوية اجتماعية تهدف الى جمع مصادر المعلومات باشكالها المختلفة (المطبوعه وغير المطبوعه) وبالطرق المختلفه ( الشراء ,الإهداء,التبادل ,الإيداع) وتنظيم هذه المصادر (فهرستها, وتصنيفها ,وترتيبها) وتقديمها لمجتمع المستفيدين من المكتبه بايسر الطرق واسهلها من خلال عدد من الخدمات المكتبيه (الاعاره ,والارشاد,والتصوير ..................الخ) وذلك عن طريق عدد من العاملين (المكتبين) المتخصصين والمدربين في مجال المكتبات والمعلومات .

التنسيق بين المكتبات:
أصبح التنسيق والتعاون بين المكتبات من أساسيات العمل المكتبي، فالتعاون بين المكتبات يساعد المكتبات في تزويدها بالكتب العلمية الحديثة والقديمة لازدياد عدد وتطورها وقد عرف التنسيق بين المكتبات منذ أقدم العصور والأزمنة منذ مكتبة الإسكندرية وحتى اليوم.

التعاون بشكله العام يعني العمل سوياً من أجل الوصول إلى نهاية واحدة أو هدف معين، ويعني التعاون بين المكتبات بالمفهوم البسيط والمحدود، تسهيل مهمة إعارة الموارد المكتبية بين مكتبتين أو أكثر، وذلك وفقاً لقواعد وأسس تتفق عليها المكتبات المتعاونة، وقد طرأت تطورات عديدة على مفهوم التعاون بين المكتبات، حتى أصبح يطلق على كافة الأنشطة والعمليات والخدمات والتسهيلات التي يمكن أن تقدمها مكتبة ما لمكتبة أخرى أو أكثر، ويتم من خلال هذه الأنشطة التعاونية، المشاركة في توفير أكبر قدر ممكن من الموارد والخدمات المكتبية وإيصالها أو تقديمها.

تعد عملية تصميم شبكات المكتبات من المهام الشاقة جداً، والتي تحتاج إلى الوقت والجهد والمال، ولهذا يجب الاعتماد على منهج واضح ينطوي على تصميم شامل للشبكة وقنوات الاتصالات وعلاقاتها المختلفة وعملياتها وأنشطتها وإدارتها، وربما كان من المفيد الاستعانة بالمؤسسات المتخصصة والمستشارين،
وخاصة من الدول المتقدمة في هذا المجال وخاصة لأغراض:
* دراسة الجدوى وراء تطوير الشبكة الوطنية للمكتبات.
* تحليل الوضع الحالي لمقتنيات وخدمات المكتبات ومراكز المعلومات.
* دراسة وتحليل حاجات ومتطلبات المستفيدين من المعلومات.
* تصميم قنوات الاتصال الرئيسية الخاصة بالشبكة.
* تقدير متطلبات الشبكة من القوى البشرية، واعدادهم وتدريبهم للدور المطلوب.
* تصميم المقر والمواد وأساليب العمل للشبكة.
* وضع سياسة للتطوير والتنشيط للشبكة.

أما أبرز معوقات التعاون وشبكات المكتبات في الدول النامية،

فتتلخص في المعوقات الاقتصادية، والتي تتمثل في الدخل المحدود وعدم القدرة على تحمل النفقات، والمعوقات البشرية، والتي تتمثل في نقص القوى البشرية المؤهلة وعدم التقدير للعاملين في مجال المكتبات والمعلومات ونقص الخبرات وغياب برامج التدريب والتطوير لهذه القوى البشرية، والتي تتمثفل في نقص القوى البشرية المؤهلة وعدم التقدير للعاملين في مجال المكتبات والمعلومات ونقص الخبرات وغياب برامج التدريب والتطوير لهذه االقوى البشرية، والمعوقات الثقافية والتي تتمثل في الحكومات غير المستقرة وسرية المعلومات والمركزية في اتخاذ القرارات وغياب الاهتمام والدعم الحكومي، بالإضافة إلى معوقات أخرى كضعف أنظمة الاتصال، والتشدد في الجمارك، وغياب التقنين عن المكتبات ومراكز المعلومات، والفقر في المعلومات ومصادرها.

للمستفيد على اعتبار أن الهدف النهائي من التعاون هو خدمة المستفيدين، هذا وتشمل كلمة الموارد المكتبية جميع المصادر والأجهزة والإمكانات المالية والكفاءات البشرية المتوافرة كما يعتبر بعضهم المكان والزمان من الموارد البشرية.

أما أهداف التعاون بين المكتبات فيمكن تلخيصها في النقاط التالية:
* بناء وتطوير مجموعة غنية من المصادر والمواد المكتبة بأشكالها المختلفة.
* التركيز على حقل أو مجال معين في عمليات الاختيار والتزويد، حيث يمكن تغطية المجالات الأخرى من خلال المكتبات الأخرى المتعاونة.
* التوفير في النفقات المالية لكثير من المواد والعمليات والأنشطة.
* حل مشكلة الازدواجية في العمل بين المكتبات.
* حل مشكلة ضيق المكان لدى كثير من المكتبات من خلال عدة أساليب من بينها الخزن التعاوني وخاصة للمواد التي لا تستخدم بكثرة
* تطوير الكفاءات البشرية المتوفرة من خلال التعاون في مجال عقد الدورات والندوات والمؤتمرات وغيرها من الأنشطة التعاونية.
* توسيع دائرة الخدمات المكتبية التي تقدمها المكتبة كماً ونوعاً، وتطوير مستواها.
* المساهمة في توحيد الأنظمة والمعايير المكتبية المطبقة بين المكتبات، وخاصة في مجالات الفهرسة والتصنيف والببليوغرافيا.

أما أبرز نجاح التعاون بين المكتبات فتتلخص في النقاط التالية:
- التعاون مع مكتبات من نفس النوع ولها إمكانات مادية وبشرية واهتمامات متشابهة إلى حد ما.
- وجود الرغبة الأكيدة في التعاون والمشاركة لدى الطرفين، أو الأطراف المختلفة المشتركة في البرنامج التعاوني.
- أن لا يكون الهدف الاول والأخير من التعاون توفير المال والكلفة المادلة عند أي من الأطراف المتعاونة، بل أن يكون الهدف النهائي رفع مستوى الخدمات المكتبة المقدمة للمستفيدين.
- القرب الجغرافي بين الأطراف المتعاونة يجعل النشاطات التعاونية أسهل، ويمكن أن تتم بسرعة وبأقل التكاليف الممكنة.
- توفر وسائل مواصلات جيدة كالسيارات والقطارات الطائرات، ووسائل اتصالات فعالة كالتليفون والتلكس وغيرها.


*يمكن أن يكون التعاون على عدة مستويات أهمها:
المستوى المحلي: وذلك عندما تتعاون المكتبات في البيئة المحلية كالمحافظة أو اللواء أو المدينة فيما بينها.
المستوى الوطني: كالتعاون بين المكتبات العامة على مستوى الدولة أو القطر.
المستوى العربي: كالتعاون بين المكتبات الجامعية في الوطن العربي في مجال تبادل الرسائل الجامعية مثلاً.
المستوى الإقليمي: وفيه يتم التعاون بين مكتبات تجمعها عوامل مشتركة جغرافية أو لغوية أو غيرها، كالتعاون بين المكتبات الوطنية في أمريكا اللاتينية.

قد يكون التعاون على المستوى الدولي أو العالمي، وهو أعلى مستويات التعاون وأكثرها أهمية وصعوبة، وفيه تتعاون مكتبات من مختلف دول العالم.

التعاون في مجال مشاركة المصادر والموارد المحلية والنشاطات التي يتم الاتفاق عليها لهذا الغرض ويشمل ذلك:
أ. الإعارة المتبادلة بين المكتبات.
ب. التعاون في مجال تبادل الخبرات والموظفين، وخاصة المتخصصين منهم.
جـ. إهداء وتبادل المواد المكتبية المختلفة، وخاصة المتوفرة بشكل فائض أو المخزونة.
د. إعداد قوائم مشتركة بالإضافات الجديدة.
هـ. المشاركة والتعاون في بعض النشاطات، مثل إنشاء مشغل للتجليد، أو شراء أجهزة مكتبية معينة، يحتاجها الطرفان.
و. تبادل المواد المكتبية من خلال التصوير وخاصة للمواد التي يصعب إعارتها أو النادرة.

العمل الموحد من أجل توسيع دائرة المصادر المشتركة: وذلك من خلال مجموعة من أوجه التعاون من بينها:
أ. الشراء أو التزويد التعاوني بشكل عام أو للمواد غالية الثمن.
ب. التوفير التعاوني للدوريات ومصادر المعلومات الفنية.
جـ. النشر التعاوني، مثل نشر الفهارس الموحدة.
د. الفهرسة التعاونية أو الموحدة أو المركزية.
هـ. الاشتراك في خدمة خارجية كالبحث الببليوغرافي المباشر.

شبكات المكتبات:
منذ العهد القديم والمعلومات من اهم مقومات اتخاذ القرار حيث تتوقف نوعية القرار على طبيعة ما يتوفر للمسئول عن اتخاذ القرار من معلومات وهنالك البعض يسمي هذا العصر بعصر المعلومات بينما المعلومات من الظواهر التى صاحبت الأنسان فى جميع العصور ونظام المعلومات فى أى وسط أوفى أى مجتمع انما هو بمثابة الجهاز العصبى فى الكائن الحىومراكز المعلومات باعتبارها احد النظم الفرعيه لنظام المعلومات انما هى بمثابة القلب والعقل معا .ونظام المعلومات الناجح هو النظام الذى يكفل توفير المعلومات المناسبه للمستفيـد المناسب بالقدر المناسب والشكل المناسب .
وللمعلومات أهمية كبرى فى تنمية الفرد ثم الوطن ثم العالم حيث انه لايمكن أن نجعل من عالمنا هذا عالمآ أفضل نستمتع فيه بالعيش سوى التداول الحر والفعال للمعلومات العلمية و التكنولوجيه فى جميع انحاء المعموره .
ومن اهم انظمة المعلومات المتاحه حاليا فى عالمنا المعاصر هى شبكة الأنترنت التى قد شاع استخدامها الأن كمصدر عالمى للمعلومات وعلى الرغم من عدم ظهورها لعامة الناس فيما سبق الا انها كانت موجودة منذ اكثر من20عامآ .

وفى اطار التطور التكنولوجى الهائل الأن فى مجال انظمة المعلومات التى ولدت نظرآ لتطور تكنولوجيا الحاسبات

(Software&Hardware) وتطور تكنولوجيا الأتصالات وقد اندمجت كل هذه التكنولوجيا مع بعضها البعض لتلد لنا فى هذا العالم الشبكه الدوليه.
الأنترنت( Internet) او شبكة الشبكات كما يسمونها بعض المتخصصين.
وقد وضح لنا ان الأنترنت هى كنز هائل من الخدمات والمعلومات .
ويمكن القول بانها هى جنى العصر الحديث او السجادة السحريه التى يمكن الأنطلاق بها فى لحظات لأى مكان فى العالم او الاتصال باى شخص عن طريق لوحة المفاتيح فى الحاسب ويمكن الحصول منها على برامج مجانيه Shareware أو أى شى.

وقد وصل الامر الى عقد صفقات تجاريه عبر تلك الشبكه او اعلانات عن بضائع تجاريه والقيام بعملية الاستيراد والتصدير .وايضآ هناك بعض الدول تتخذها كوسيله للدعايه السياسيه لها ولنظامها السياسى .

وتمثـل الانترنت فى التسعنيات فرصه بالغة الاهميه فى مجال الاعمال ،وبالرغم من انها قد اكتسبت سيادتها و انتشارها حديثا الا انها بدات فى التكوين فى نهاية العقد السادس من القرن الحالى وتنمو الشبكه بمعدل مذهل ويتضاعف حجمها فى كل عام . والانترنت هى سوق كبيريمكن ان تقوم فيه بعمل كل شئى وتتصل بحدود امريكا وحتى حدود استراليا فقط لن يكلفك هذا الامر سوى مبلغ ضئيل جدآ لايذكر .

ودخول شبكة الانترنت فى مصر فى بداية الامر كان على يد شبكه الجامعات المصريه فنحن لاننكر الجهد الذى بذل فى هذا الاتجاه ثم بعد ذلك بدات شبكات اخرى تظهر فى مصر منها شبكـه مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء وبدا هذا المركز فى الظهـور على الساحه وكان له الفضل الاعظم فى جعل شبكة الانترنت مصممه لجميـع الاوساط فى داخل الجمهوريه . ومن هنا قد اصبحت شبكة الانترنت تعود بفوائد جمه على البحث العلمى فى العالم العربى وامكانات الاتصال بكل مراكز المعلومات وقواعد البيانات والمكتبات العالمية والحصول على نصوص كاملة لأبحاث او مستخلصات لها او ببليوجرافية على اقل تقدير. وكذلك امكانات الاتصال بالناشرين والاشتراك فى الصحف والجرائد اليومية والدوريات الاسبوعية والشهرية وغيرها .

ان التطور التكنولوجى يجب ان يستمرليخلق عمالة وطنية تساعد فى الارتفاع بشكل متسارع بمستقبل هذا البلد .بلد الحضارة التى يجب ان تستمر .
وكما قال احد العلماء "فى تاريخ الحضارة ان التقدم الذى نعيشة ما هو الاانتاج وقوفنا فوق اكتاف اجدادنا

تعد شبكات المكتبات شكلاً من أشكال التعاون بين المكتبات أو امتداداً للأشكال التقليدية للتعاون المتبادل بين المكتبات، يرى كنت (Kent) أن المصطلحات الثلاثة:

التعاون بين المكتبات، والاتحاد بين المكتبات، وشبكات المكتبات، تستخدم جميعاً لغرض واحد وهو المشاركة في المصادر بالإضافة إلى إيجابيات أخرى كالقدرة على إشباع حاجات المكتبات المشتركة بشكل أفضل، وبالتالي إشباع حاجات المستفيدين، عن طريق تقديم خدمات مكتبية بأقل تكلفة ممكنة، وبالسرعة الممكنة، وبشكل أفضل مما يمكن تقديمه أو حاولت كل مكتبة ذلك على حدة، ويعتبر مؤتمر بتسبرغ في مشاركة المصادر، والذي عقد عام 1976 نقطة تحول رئيسة في هذا المجال، حيث تم التأكيد فيه على فكرة اشتراك المكتبات والمعلوماتية للمستفيدين، وقد دخل مصطلح الشبكات اللغة الإنجليزية عام 1590، وظل حتى عام 1839م مرتبطاً بشبكات السكك الحديدية والأنهر والقنوات، وفي عام 1967، دخلت كلمة Net work كمصطلح للتكشيف في كشاف لأول مرة.

التوثيق:
http://forum.almhbash.com/index.php?showtopic=4742
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وجدان القحطاني



عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 26/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: .. التعاون والتنسيق بين المكتبات ومراكز المعلومات ..   الأحد مايو 18, 2008 9:31 pm

انااااااااااااا مره تعجبني كتاباتك في المواضيع وخصوصااااااااااااااااا الالوان تقبلييييييي مروررررررررررررررررررررررررري يا ابدع ملاذ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
.. التعاون والتنسيق بين المكتبات ومراكز المعلومات ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى د.أحمد فرج لعلوم ودراسات المعلومات :: مؤسسات المعلومات-
انتقل الى: